أحتفال الشعب الإيزيدي بعيدهم ال “باتزمي” في ناحية تربه سبيه.

أحتفال الشعب الإيزيدي بعيدهم ال “باتزمي” في ناحية تربه سبيه.

لكل شعب خصوصيته الدينية والأجتماعية والثقافية تختلف من شعب إلى آخر، والإيزيديون هم شعب كباقي الشعوب المنطقة لهم مناسباتهم وأعيادهم وطرق أحيائها تختلف عن باقي شعوب المنطقة معظمها مرتبطة بالطبيعة وفصول السنة.

واليوم كان أول يوم لإحدى أعياد الإيزيدين، وهو عيد ال “باتزمي”أو عيد “بير آري” والبعض سموه عيد “طاووس ملك”، هذا العيد من أهم الأعياد وأقدسها لدى الإيزيديين بشكل عام ولدى بعض القبائل الإيزيدية بشكل خاص، كقبائل “جيلكا” وهي مجموعة من العشائر تسكن شمال كردستان منطقة “ماردين ونصيبين” والبعض الآخر تسكن ناحية “تربه سبيه” على “نهر جراح”، وفي مثل هذا اليوم كان الإيزيدين يقومون بإحياء عيدهم، ولكن نتيجة الظروف القاسية التي مرت على الشعب الإيزيدي وتشتتهم أهمل فترة من الزمن، وقاموا بأحيائه من جديد وبدأ عيدهم من اليوم وسيستمر حتى سبعة أيام ويطلقون عليه اسم “رأس السنة الشرقية”.

وباسم هيئة الثقافة في أقليم الجزيرة “نبارك على الشعب الإيزيدي عيدهم، ونتمنى أن تكون سنة خير وسعادة ومحبة وسلام على الشعب الإيزيدي وعلى العالم أجمع”.

عن Kemal

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*